ads
menuالرئيسية

بالصور.. أطفال داعش يقتلون جاسوسا ويمثلون بجثته

نشر تنظيم داعش مقطع فيديو، يظهر فيه مجموعة من الأطفال لا تزيد أعمارهم عن 10 أعوام، على رؤوس مقطوعة، ويهددون الجواسيس بالقتل، بحسب ما نقلته صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وقالت الصحيفة، إن الأطفال ربطوا ذراعي رجل أفغاني في شجرتين وجذبوهما بشدة فانفصلا عن جسده، ثم أنهوا حياته بتهمة التجسس.

وظهر طفلان، على ما يبدو أنهما في سن المراهقة، حاملين سيوف كبيرة وقطعوا ذراعيه عن جسده، ومثّل أحد الأطفال بجثة الرجل بسكين صغير، وفصلوا رأسه عن جسده، ووقف عليها أحدهم.

وبحسب الفيديو، فإن ذلك الرجل كان جاسوسا لدى أمريكا، والأطفال الذين قتلوه كانوا أيتام فقدوا ذويهم جراء غارات جوية.

ونشر ولاية خراسان، فرع تنظيم داعش في أفغانستان وباكستان، مقطع الفيديو الذي وصلت مدته إلى حوالي 8 دقائق.

وقال أحد الأطفال: “نحن أيتام دولة الخلافة الإسلامية، مهما سلطتم علينا من الجواسيس فإننا سنكتشفهم بإذن الله”.

يُذكر، أن ولاية خراسان ظهرت لأول مرة في منتصف يناير 2015، بعد اجتماع أمراء عدة مجموعات مسلحة من مناطق قبلية باكستانية ومن داخل أفغانستان في منطقة ما على الشريط الحدودي بين باكستان وأفغانستان، وبايعوا “حافظ سعيد خان” أميرا لهم.

ads

تابعنا على الفيس بوك

hao123