ads
menuالرئيسية

عودة سجين إلى الحياة بعد إعلان 3 أطباء وفاته

 
عاد سجين إسباني إلى الحياة داخل المشرحة بعد ساعات من إعلان 3 أطباء وفاته.
ذكرت وسائل الإعلام الإسبانية أن جثة السجين كان يتم إعدادها لتشريحها في مدينة أوفييدو، لكن لحسن الحظ، صوت الشخير أنقذ حياته.

وقالت السلطات لعائلته إن السجين كان يعتقد أنه توفى في زنزانته، وقام 3 أطباء بفحصه لكنه لم يظهر أي علامات حيوية، وأعلنوا وفاته بعد ذلك، حيث تم وضعه داخل كيس وإرساله إلى المشرحة لمعرفة سبب الوفاة.

وبعد ساعات من إعلان وفاته، سمع خبراء الطب الشرعي أصوات شخير في المشرحة صادرة من الجثة، وتم إنقاذه، وتم نقله إلى غرفة الطوارئ ويتلقى حاليا عناية مكثفة.

وزعمت أسرة السجين أن طبيبا واحدا قام بفحصه، بينما قام الطبيبان الآخران بالتوقيع على شهادة الوفاة دون فحص.

ads

حمل العدد الجديد

تابعنا على الفيس بوك

hao123