menuالرئيسية

مذيعة ” السينجل ماذر” تنجو من عقوبة الحبس ثلاث سنوات

لحظات قليلة فصلت بين تنفيذ حكم الحبس ثلاث سنوات على الإعلامية دعاء صلاح بتهمة الترويج للفسق، وبين إطلاق سراحها بموجب قرار محكمة الاستئناف، التي أعلنت براءة الإعلامية من جميع التهم المنسوبة إليها في القضية الشهيرة إعلامياً بالترويج لـ”سينجل ماذر”.

الجلسة الأخيرة لمحكمة جنح مستأنف مصر الجديدة، شهدت تقديم مرافعة لمحامي المشاهير أشرف عبد العزيز حول الهدف الحقيقي من تقديم حلقة ” السينجل ماذر” ضمن برنامج “مع دودي”، وبررت أسباب ظهور الإعلامية بملابس الحمل وبطن منتفخ، كما طالب ببراءة الإعلامية المتهمة من التهم المنسوبة إليها، ورفض الدعوى المدنية، لعدم اختصاص المحكمة محلياً بنظر الدعوى، وإحالتها إلى النزهة الجزئية، حيث إن محل إقامة المتهمة هو النزهة، بالإضافة إلى مطالبته بعدم قبول الدعوى لرفعها من غير ذي صفة.

يذكر أن المذيعة دعاء صلاح أدينت أمام محكمة جنح مصر الجديدة، بالحبس3 سنوات وألزمتها بدفع كفالة مالية، وتعويض مدنياً مؤقتاً بقيمة 10 آلاف جنيه، بعدما قدمت حلقة خاصة بعنوان “اشتري راجل” روجت فيها لفكرة “السينجل ماذر” وكيف يمكن أن تحمل الفتاة بدون زواج، وهو ما اعتبرته المحكمة هدماً لقيم المجتمع وخدشاً للحياء العام.

الدعوى المقامة ضد المذيعة حملت رقم 9724 لسنة 2017 جنح مصر الجديدة، واتهمها المحامي أشرف ناجي بالتحريض على الفسق، وإرتكاب عمل خادش للحياء، والعمل على هدم قيمة المجتمع، وذلك خلال ظهورها بـ”بطن منتفخ” كالحوامل في حلقة “سنجل ماذر” المذاعة على قناة النهار بتاريخ 28 يوليو 2017.

ads

تابعنا على الفيس بوك

hao123