ads
menuالرئيسية

العثور على جثة ضابط داخل سيارته بالعجوزة

قالت مصادر مسؤولة بنيابة شمال الجيزة، إنه لا توجد شبهة جنائية حتى الآن، في واقعة العثور على الملازم أول محمود رأفت، معاون مباحث بمديرية أمن الجيزة، داخل سيارته بدائرة قسم شرطة العجوزة جثة هامدة، مرجحة انتحار الضابط بفرقة وسط الجيزة.

وانتقل محمد شرف، مدير النيابة، إلى مستشفى الشرطة في العجوزة، لمناظرة جثمان الضابط، في العقد الثالث من العمر، وتبين إصابته بطلق ناري في منطقة الصدر، أحدث فتحة دخول وخروج، كما تبين أن طلقا ناريا اخترق مقعد السيارة الأمامي وخرج من الجهة الأخرى.

وتحفظت النيابة على السلاح «الميري» الخاص بالضابط، وفارغ طلقة نارية، وإرسالهما إلى خبراء الأدلة الجنائية لفحصهما وبيان استخدامهما، كما تحفظت على عقاقير وأقراص مهدئة خاصة بعلاج حالات الاكتئاب بسيارة الضابط.

وانتهت النيابة إلى قرارها بطلب تحريات أجهزة الأمن لكشف ملابسات الواقعة، ولا تزال التحقيقات مستمرة.

في سياق متصل، كشفت تحريات مباحث الجيزة، بقيادة اللواء إبراهيم الديب، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، تحت إشراف اللواء عصام سعد، مدير أمن الجيزة، أن الطلقة اخترقت جسد الضابط وكرسي السيارة الجالس عليه، ما يؤكد أن القاتل كان على مسافة قريبة جدا من المجني عليه، مستبعدة أن يكون الحادث إرهابيا أو بهدف السرقة، بعد العثور على سلاح وكل متعلقات الضابط الشخصية داخل سيارته.

وأفادت التحريات بأن سيارة الضابط التي عثر عليه بداخلها سليمة ولا يوجد بها أي خدش، وكانت تقف على جانب الطريق.

من جانبه، قال مصدر أمني إن مباحث الجيزة تجري تحرياتها في كل الاتجاهات لكشف غموض الحادث، كما فرغت كاميرات المحلات المجاورة لمكان الحادث للوصول لأي معلومات تقود فريق البحث لكشف غموض الحادث.

وأضاف المصدر لـ«المصري اليوم»، أنه عُثر على عقاقير تستخدم في علاج الاكتئاب والقلب بحوزة الضابط المقتول، موضحا أن فريق البحث يعمل حاليا على احتمالية أن الضابط أطلق على نفسه النيران، إذا كان مصابا بمرض الاكتئاب.

ads

حمل العدد الجديد

تابعنا على الفيس بوك

hao123