menuالرئيسية

ضبط أخطر سمسار أعضاء بشرية بالجيزة

تمكنت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات والجريمة المنظمة، اليوم الأحد، من ضبط شخص يتزعم تشكيل عصابى تخصص، فى ارتكاب جرائم الوساطة والسمسرة والاتجار بالأعضاء البشرية.

جاء ذلك فى إطار جهود أجهزة البحث الجنائى بوزارة الداخلية لمكافحة الجريمة بشتى صورها، لضبط المدعو سعيد. م. م، والذى يتزعم تشكيلًا عصابيًا، سبق ضبط ثلاثة من عناصره، تخصص فى إرتكاب جرائم الوساطة والسمسرة والاتجار بالأعضاء البشرية محققين من وراء ذلك مكاسب مادية كبيرة.

وقد أسفرت الجهود عن ضبط المتهم بمسكنه بمنطقة بولاق الدكرور وبتفتيش شخصه ومسكنه تم ضبط الآتى:

– عدد ( 100 ) ملف طبى شامل العديد من الأشعة والتحاليل الطبية لبائعى عضو الكلى

– كمية كبيرة من الأوراق والمستندات تحوى أسماء وبيانات مجموعة من الأطباء والوسطاء والسماسرة وبائعى أعضاء الكلى

– مبلغ مالى قدره (60960 جنيها) من حصيلة نشاطه الإجرامى

– دفتر توفير بإسم المتهم ( زعيم التشكيل ) يحوى إيداعات مالية كبيرة

– مطبوع منسوب لإحدى المستشفيات خالى البيانات ومزيل ببصمة خاتم منسوب لذات المستشفى

– خطاب منسوب لإحدى المستشفيات موجه إلى أحد أقسام الشرطة بطلب تحرير محضر إثبات حالة بتنازل أحد عملاء أفراد التشكيل عن إحدى كليتيه لشخص آخر ( كأجراء صورى تتطلبه الجهات المختصة للموافقة على عمليات نقل وزرع الكلى )

– قيد عائلى خالى البيانات ممهور ببصمة خاتم شعار الجمهورية يرجح تزويرها

– عدد ( 4 ) بطاقات رقم قومى وشهادة ميلاد خاصة بعملاء التشكيل العصابى.

وبمواجهة المتهم اعترف بنشاطه الإجرامى فى مجال الوساطة والسمسرة والإتجار بالأعضاء البشرية بالإشتراك مع أفراد التشكيل مقابل مبالغ مالية تتراوح ما بين ( 80 إلى 100 ألف جنيه عن كل حالة).

تم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة، والعرض على النيابة التى باشرت التحقيق.

ads

تابعنا على الفيس بوك

hao123