...

انفعالات ومشادات بسبب أحمد رفعت.. تفاصيل مداخلة وليد دعبس مع هاني حتحوت

دخل وليد دعبس رئيس نادي مودرن سبورت المصري في مشادة مع الإعلامي هاني حتحوت الذي استضافه هاتفياً للحديث بشأن أزمة اللاعب الراحل أحمد رفعت.

وكان أحمد رفعت قد أشار قبل وفاته يوم السبت الماضي، إلى أنه عانى من حالة نفسية سيئة، ليتبين فيما بعض أن الأمر له علاقة بحدوث مشكلة قانونية له، نتيجة سفره إلى الخارج، بأوراق غير سليمة.

ولقد وجهت أصابع الاتهام نحو مسؤولي مودرن سبورت سواء الرئيس الحالي للنادي وليد دعبس أو سلفه أحمد دياب، الذي يشغل حاليا منصب رئيس رابطة الأندية المصرية.

تفاصيل مداخلة وليد دعبس مع هاني حتحوت بشأن أحمد رفعت

وقال دعبس في تصريحات لبرنامج “الماتش” الذي يقدمه هاني حتحوت على قناة “صدى البلد” المصرية: “هناك التباس في الأمر، لا توجد ورقة من النادي ولقد تم اتخاذ كل الإجراءات الحسنة لرفعت ولأسرته ولمحبيه”.

وأكمل موضحاً: “بالإضافة إلى ذلك، فلا يوجد برنامج لم أتحدث فيه إلا بالخير عن أخلاقيات أحمد رفعت”.

وحاول حتحوت أخذ دعبس إلى صلب الموضوع، حيث قال له: “هل أنت واثق من موقف ابنك – في إشارة لنادي مودرن سبورت – في هذه القضية؟”.

ورد دعبس على حتحوت: “واثق من موقف النادي وموقف رفعت، ولماذا نسيت وصف رفعت لي بأن لست رئيس نادٍ ولكن أب له؟”.

واستدعى حتحوت أزمة الحالة النفسية غير المستقرة لرفعت والتي قادت في النهاية لوفاته: “أريد الوقوف عند نقطة واحدة فقط الضغط الذي تعرض له وأدى لوفاته، لا يهمني ما هو الجيد في القصة، ما يهم ما حدث للاعب”.

وهنا غضب رئيس مودرن سبورت، ليقول: “يبدو أنك تحاول تغيير الحوار، لقد قال إني والده، هذه كلمة كبيرة جداً يا أستاذ”.

لكن حتحوت قاطعه: “موته أكبر يا دكتور، والمسؤول عن وفاته يجب محاسبته”.

ولم يجد دعبس أمامه ما يقوله إلا: “بالفكر هذا دمرتم الإعلام، لا تريدون لأحد أن يتحدث”.

وسأل حتحوت رئيس مودرن بشأن استدعائه للتحقيق خلال الفترة الماضية، ليواصل الأخير حديثه العصبي: “لماذا أذهب إلى تحقيق؟، لماذا إن شاء الله؟، ألا توجد لجان قانونية؟، هذا كلام فارغ، كلامكم فارغ في فارغ”.

وتطورت الأمور، ليقول دعبس لحتحوت:ًَ “أنتم لستم إعلاماً ولكنكم مأجورين”، وهنا توقفت المكالمة بشكل مفاجىء.

وكانت قد بدأت أزمة رفعت حين صرح بعد أشهر من سقوطه على أرض الملعب مغشياً عليه في مباراة فيوتشر “مودرن سبورت حالياً” مع الاتحاد السكندري في 11 مارس الماضي بالدوري المصري الممتاز، بأن سبب ما حدث له متاعب نفسية عانى منها.

وعقب وفاته بساعات، كشف وكيل اللاعب، نادر شوقي، عن كواليس مهمة تتعلق بأزمته مع نادي مودرن سبورت، لتقرر وزارة الشباب والرياضة المصرية فتح تحقيق في مسألة سفره للعب الوحدة وإمكانية وجود مخالفات قانونية تخص ناديه مودرن سبورت، وما ترتب على ذلك من تداعيات أضرت بصحة اللاعب النفسية ومن ثم الجسدية.

زر الذهاب إلى الأعلى