...

برلماني يطالب بزيارات ميدانية لمواجهة سوسة النخيل الحمراء

قال محمد سعد تمراز، عضو لجنة الزراعة بمجلس النواب: إن السوسة الحمراء التى تصيب النخيل تمثل تهديدًا خطيرًا على إنتاج مصر من التمور، وتصل إلى حد فقدان حوالى 40% من الإنتاج، وبالتالى تحمل الفلاحين خسائر فادحة.

وطالب وزارة الزراعة بسرعة التحرك الميدانى للوقوف على حالة النخيل وتوفير المبيدات اللازمة للقضاء على هذه السوسة إلى جانب قيام لجنة الزراعة بالنواب بزيارة أماكن انتشار هذه السوسة.

وأكد أن سوسة النخيل الحمراء تتغذى على المكونات الداخلية لشجرة النخيل فتحدث تآكل للأشجار من الداخل، وبالتالي في حالة إهمالها لفترة طويلة تصل لمدة عام أو عامين قد ينتج عنها موت النخلة أو سقوطها في أي وقت.

وتابع أن المشكلة لا تقف عند الخسائر الاقتصادية وما يتحمله المزارعون من خسائر فقط، وإنما قد تصل إلى عزوف المزارعين عن زراعة أشجار التمور، وبالتالى لا بد من قيام وزارة الزراعة بعمل فحص شامل لكافة أشجار التمور واتخاذ سبل معالجة المصاب منها للقضاء على الخطر الذى يهدد ثروات مصر من النخيل.

يذكر أن النائبة مايسة عطوة، وكيل لجنة القوى العاملة بمجلس النواب قد تقدمت بطلب إحاطة لرئيس الوزراء ووزير الزراعة، بشأن تهديد سوسة النخيل الحمراء لإنتاج مصر من التمور وثروتها من النخيل دون تدخل حاسم من الجهات المعنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى