...

حكايات شيرين وحسام حبيب لاتنتهي.. تعرف على الصدام الجديد

يبدو أن حكايات الفنانة شيرين عبدالوهاب وطليقها الملحن حسام حبيب لن تنتهي، فقد تجدد الصدام بينهما مرة أخرى.
حررت شيرين عبدالوهاب محضرا في قسم الشرطة ضد حسام حبيب، اتهمته خلاله بالتعدي عليها بالضرب، واحتجازها داخل “استوديو”.
وامتثل حسام حبيب لأمر النيابة العامة لسماع أقواله في الاتهامات المنسوبة إليه، لكنه طلب استدعاء ابنة شيرين لسماع أقوالها مؤكدا أنه ليس طرفا في الأزمة.
وقال حبيب أمام النيابة: “لست طرفا في المشاجرة، الخلاف بين شيرين و(هنا) ابنتها، بسبب شيء حدث بينهما، وتدخلت لحل المشكلة، واتصلت بوالد (هنا) بهدف إبعادها عن والدتها حرصا على سلامتها”.
كما طلب حسام حبيب الاستعانة بمجموعة من شهود العيان على الواقعة، وأرفق فيديو حول ما حدث، وألمح أنه يحافظ على صورة شيرين أمام جمهورها ولذا يرفض البوح بسر خلافها مع ابنتها.
وتزوجت شيرين من حسام حبيب في أبريل 2018، في حفل اقتصر حينها على الأهل والأصدقاء المقربين.
ومنذ زواجهما يتفجر الخلاف بينهما من حين إلى آخر، تارة في الخفاء ومرات في العلن، ولم يهدا الأمر حتى بعد انفصالهما الأخير.

زر الذهاب إلى الأعلى