...

«نقل النواب» تطالب بوضع دراسة جدوى لميناء القصير البحري لعودته للعمل

البرلمان

تفقدت لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، اليوم الاثنين، برئاسة هشام عبدالواحد، ميناء القصير البحري والمتوقف عن العمل منذ تسعينات القرن الماضي.
وطالب وفد لجنة النقل والمواصلات – خلال جولتهم لتفقد موانئ محافظة البحر الأحمر – بضرورة عمل دراسة جدوى لمعرفة قدرة الميناء على العودة للعمل من عدمه، سواء في تقديم خدمات لوجستية للانشات السياحية أو عمله ورش صيانة.
وتبين للجنة أن الميناء تسلمته هيئة موانئ البحر الأحمر، من شركة مصر للتعدين العام الماضي، إلا أنه غير مستغل حتى الآن.
وأبدى نواب اللجنة، اعتراضهم على وضع الميناء في هذا الشكل بالرغم من الموقع المهم الذي يتميز به، لاسيما وأنه من أوائل الموانئ في البحر الأحمر، حيث شهد خروج أول مركب شحن فوسفات عام 1916، بعد أن بدء العمل في الميناء عام 1912.
ويبلغ طول رصيف الميناء 87 مترا، إلا أن الغاطس تعرض لعمليات ردم بسبب رسو إحدي السفن المحملة بالأسمنت اضطراريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى