menuالرئيسية

أشرف زكي: أحمد عز جاب لي شنطة فلوس لما كانت ظروفي صعبة

 

قال أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، إنه في الفترة بين 2011 و2012 كان يمر بمرحلة نفسية صعبة، ولكنه تلقى مكالمة هاتفية من الفنان أحمد عز، قائلاً: “لاقيت أحمد عز بيكلمني في التليفون وبيقولي يا أشرف انت فين أنا عايز أشوفك .. قولتله خير! .. قالي عايزك في مشكلة صغيرة كده ولازم أخد رأيك فيها علشان مش لاقي حد أآمن له غيرك”.

وأَضاف أشرف زكي خلال لقائه مع برنامج “العرافة”، المُذاع على فضائية “المحور”، قائلاً: “قولتله أنا قاعد عند كافيه كذه في المهندسين، وشوية لاقيته بيتصل بيا بيقولي على باب الكافيه .. قولتله تعالى خش قالي لأ أصل أنا لسه جاي من النادي ولابس شورت .. اطلعلي بس برة هاخد رأيك في حاجة وخلاص”.

وتابع نقيب المهن التمثيلية: “خرجت قعدنا في العربية قالي اخبارك ايه أنا عايز اتطمن عليك .. قولتله أنا كويس .. راح مد ايده جاب شنطة مليانة فلوس .. وقالي ده من خيرك .. قولتله لأ والله مستورة .. وقعد يتحايل عليا وقتها”.

وأشار أشرف زكي إلى أن لديه ابنتين: مايا ومريم، وكانتا طفلتين في هذه الفترة، معقباً: “كانوا شايفين وعارفين كل اللي بمر بيه، لأنهم كانوا بيفتحوا التليفزيون ويلاقوا أبوهم عمال يتقطع فيه من ناس هما اللي كانوا بيجبولهم الأكل والشرب .. يعني ياريتهم كانوا أغراب”.

وأكمل نقيب المهن التمثيلية قائلاً: “فجأة لاقيت الباب بيخبط، بنتي فتحت الباب لاقيت أحمد السقا .. قالها مايا أنا جايلك مخصوص .. قالتله خير .. راح موطي على الأرض وقالها جزمة أبوكي بِتَمَنِي واللي يمسه أموته .. لأن ده أستاذي وأبويا وأخويا وكل حاجة في حياتي، وله أفضال عليا”.

واستطرد أشرف زكي: “الطعنة بالنسبالي من صحابي كانت جامدة”، مشيراً إلى مقطع فيديو قائلاً: “فيه فيديو أنا مبحبش اتفرج عليه .. بقاله 10 سنين أهوه .. بس الفيديو ده كنت مسكت منصب رئيس جهاز السينما .. وجم صحابي اللي واكلين في بيتي، يقفوا تحت جهاز السينما يهتفوا ضدي ويحدفوا مكتبي بالطوب”.

وأردف نقيب المهن التمثيلية: “أنا مش عايز اتفرج على الفيديو ده؛ علشان مش عايز أعرف مين اللي كان واقف .. مش علشانهم.. لأ ده علشاني .. ولحد دلوقتي بيتعاملوا كأنهم معملوش حاجة .. ولا عايزين يعتذروا حتى ويعترفوا بغلطهم .. لأنهم بيتعاملوا مع الكرسي والمنصب” .

ads

حالة الطقس

booked.net

أسعار العملات

استطلاع رأي

عذرا، لا توجد استطلاعات متاحة في الوقت الراهن.