menuالرئيسية

قفة مبروك عطية تضعه في ورطة ..سيدات مصر يطالبن بمحاكمته |ماذا فعل؟

 

#محاكمة_مبروك_عطيه ..لا يتوقف الشيخ مبروك عطية عن إثارة الجدل بأحاديثه وأرائه حول بعض القضايا والمشكلات المجتمعية، والتي تضعه في ورطة وتعرضه لسيل من الانتقادات الشديدة خاصة إذا ما كانت أحاديثه تتعلق بحرية المرأة والمضايقات والجرائم التي تقع بحقها.

وتصدر هاشتاج #محاكمة_مبروك_عطيه تريندات موقع الغريدات القصيرة “تويتر” بسبب تصريحاته عن طالبة المنصورة نيرة أشرف؛ والتي قتلت على يد زميلها قبل يومين أمام بوابة جامعة المنصورة، حيث قال: “عاوزة تحافظي على نفسك إلبسي قفة وإنتي خارجة”.

هاشتاج #محاكمة_مبروك_عطيه جاء بعد رد الفعل القوي من جانب المحامية نهاد أبو القمصان، الحقوقية والناشطة النسوية الكبيرة، التي انتقدت تصريحات الشيخ مبروك عطية بشدة، معلنة عن تقدمها ببلاغ ضده.

علقت المحامية نهاد أبو القمصان، رئيس المركز المصري لحقوق المرأة، على عدم تدخل المواطنين فى منع الجريمة، واهتمام البعض بالتصوير فقط، قائلة إن “الطعن بالسكينة أو بالسلاح تأخذ جزءا قليلا من الدقيقة، فالمواطن لا يستطيع إنقاذ ضحية من مجرم كان معه سلاح”.

ولفتت “أبو القمصان” – خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج “صالة التحرير” المذاع على قناة “صدى البلد”، أنها غاضبة من بيان جامعة المنصورة، مؤكدة “الجامعة قامت بإصدار بيان وبعد ذلك قامت بـ”حذفه” وما قامت به الجامعة “هروب من المسؤولية”.

وأشارت إلى أن بعض الدعاة يخربون عقول شبابنا وأولادنا، مؤكدة أنها “ستتقدم ببلاغ ضد مبروك عطية عميد كلية الدراسات الإسلامية الأسبق بالأزهر الشريف”، موضحة “لن أقول عليه شيخ، لآن كل تصريحاته عدائية”.

وتابعت “أبو القمصان”: “السيدات لن ترتدي قفة، والمرأة ستسير كما تريد بحرية، والقفة ترتديها أنت”، مشيرة “لم ترتدي المرأة الحجاب لفترة طويلة، ولم يقدر أحد أن يقترب منها”.

وكشفت عن أنها تلاحظ أن فيديو مبروك عطية أثناء تعليقه على حادثة المنصورة، هدفه التحريض، مؤكدة “فيديو مبروك عطية تحريضي ومهين للدولة والمرأة المصرية”.

واختتمت أن “مبروك عطية يقول جرائم ويحرض على العنف ويعمل على تعطيل الدستور والقانون”.

الهجوم على تصريحات مبروك عطيه لم يتوقف عند المحامية نهاد أبو القمصان، حيث نشرت الدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة بوست عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وكتبت رئيس المجلس القومي للمرأة: “تذكروا وقوفكم أمام الله، ارفعوا أياديكم عنّا نختصمكم أمام الله في الإخوة، ونتقدم ببلاغ للنائب العام ضدكم في الدنيا”.

وأضافت: “نريد وقف خطاب الكراهية والعداء والإرهاب، دماء هذه الفتاة وغيرها في رقبة كل من خرج علينا في وسائل الإعلام والدراما بأعمال غير مسئولة تحرّض على مثل هذه الجرائم، دماء هذه الفتاة وغيرها في رقبة كل من يبرر الجريمة، دماء هذه الفتاة وغيرها في رقبة كل رجل دين خرج وتكلم عن ملابس البنات واستباح أمنها”.

وقالت “مرسي”: “خرجت علينا يا شيخ مبروك بخطاب يُرهب بنات مصر وسيداتها لا يوجد مظهر ولا ملبس يبرر جريمة، لدينا قانون يحمينا ونظام عدالة يحمينا وسنطالب بتطبيق القانون”.

ودعا مبروك عطية، في فيديو على قناته على يوتيوب، الله تعالى أن يصبر أهل الفقيدة ويلهمهم الصبر والسلوان، وأن ينتقم من هذا القاتل.

وتابع قائلا: “لاحظت أن الشباب الذين يعلقون على الحادث، نصفهم يحلق شعرهم بطريقة (الكابوريا)”، منوها بأن هذا “الصنف من الشباب في غفلة، وقد يرتكب جريمة القتل بعد 24 ساعة، فالأمر لا يعدو عليه أن مشاعره هاجت بشكل مؤقت عندما شاهد الحادث”.

وتساءل مبروك عطية: “هل هذا الشاب الذي قتل حبيبته، قادر على مصاريف الزواج منها لو وافق عليه أهل الفتاة وأتم الزواج بينهما”.

وذكر أن البعض يرى أن الحجاب حرية شخصية، قائلًا: “طالما حرية شخصية، سيبي المهفهف على الخدود يطير والبسي محزق، هيصطادك اللي ريقه بيجري ويقتلك”، متابعا: “لو حياتك غالية عليكي اخرجي من بيتكم قفة، لا متفصلة ولا بنطلون ولا شعر على الخدود”.

 

ads

حالة الطقس

booked.net

أسعار العملات

استطلاع رأي

عذرا، لا توجد استطلاعات متاحة في الوقت الراهن.