menuالرئيسية

وزير الزراعة: جهود الدولة ساهمت في زيادة صادرات السلع

 

يعتبر قطاع الحاصلات الزراعية إحدى أهم القطاعات الصناعية التي يعول عليها الإقتصاد المصري في تحقيق مبدأ التنمية المستدامة وزيادة حجم الصادرات وتوفير آلاف فرص العمل، ولذلك لا تخلو خطط الدول الصناعية الكبرى لتحقيق النمو الاقتصادي من مبادئ جودة الغذاء وزيادة حجم الاكتفاء الذاتي من الحاصلات الزراعية، نظراً لما يمثله مفهوم الأمن الغذائي.

قال السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي إن الصادرات الزراعية المصرية بلغت أكثر من 4.1 مليون طن بزيادة لأول مرة عن نفس الفترة من العام السابق ‏2021 سواء من حيث الكمية أو القيمة، لافتاً أنه يتم تصدير الفائض عن احتياجات السوق المحلية لجلب العملة الأجنبية.

وأوضح القصير أنه رغم أزمة فيروس كورونا التي شغلت حركة التجارة والنقل الدولي وأيضا الأزمة الروسية الأوكرانية والتي تسببت في نقص صادرات بعض السلع إلا أن جهود الدولة المصرية ساهمت في تعويض النقص والاتجاه إلى زيادة صادرات بعض السلع الأخرى من خلال فتح الأسواق الجديدة والتوسع في منظومة التكويد والمتابعة وتطوير الحجر الزراعي.

ووجه الوزير”القصير”الشكر إلى المنتجين والمزارعين المصريين والعاملين في الحجر الزراعي وكذلك المجلس التصديري للحاصلات الزراعية وايضا التمثيل التجاري والسفارات المصرية في الخارج مشيدا بالتعاون المثمر والبناء مع جميع الأجهزة المعنية من أجل زيادة الصادرات الزراعية المصرية ودعم الاقتصاد الوطني ،

وكان وزير الزراعة قد تلقى من الدكتور أحمد العطار رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعي حول إجمالي الصادرات الزراعية خلال الفترة من أول يناير 2022 وحتى 27 يوليو 2022 حيث بلغت حوالي 4 مليون و191 ألف و200 طن من المنتجات الزراعية.

وأضاف وزير الزراعة : إن أهم الصادرات الزراعية هي الموالح، البطاطس، البصل الطازج، عنب، الطماطم الطازجة، البطاطا، الفراولة، الفاصوليا الطازجة والجوافة، الثوم، البطيخ، لافتاً إلى أنه بلغ إجمالي الصادرات الزراعية من الموالح مليون و 610 ألف 773 طن، بالإضافة إلي تصدير 828 ألف 635 طن البطاطس الطازجة، لتحتل المركز الثاني في الصادرات الزراعية بعد الموالح، بينما تم تصدير 239 ألف و680 طن بصل، محتلا المركز الثالث في الصادرات، واحتل العنب على المركز الرابع في الصادرات الزراعية بإجمالي 128 ألف و570 طن، في حين احتلت الفاصوليا على المركز الخامس في الصادرات بإجمالي 95 ألف و 403 طن،

بينما احتلت صادرات مصر من البطاطا على المركز السادس بإجمالي كمية بلغت 42 الف و460 طن، بينما احتلت صادرات مصر من الطماطم على المركز السابع بإجمالي 32 الف و902 طن، يليها في المركز الثامن الثوم بإجمالي 21 الف  و 185 طن، بينما حصلت الفراولة على المركز التاسع في الصادرات بإجمالي كمية بلغت 19 الف و 425 طن، بينما حصل البطيخ على المركز العاشر في الصادرات الزراعية المصرية بإجمالي كمية بلغت 8234 طن، وحصلت الجوافة على المركز الحادي عشر في الصادرات الزراعية بإجمالي كمية بلغت 7015 طن.

الجدير بالذكر أنه خلال السنوات الثمانية السابقة تم تنفيذ 320 مشروعاً زراعياً تكلفت أكثر من 42 مليار جنيه فى مجالات دعم التنمية الزراعية وصغار المزارعين وفى مجالات ضمان الزراعة المستدامة ومكافحة التصحر والحد من آثار التغيرات المناخية.

ونجحت الصادرات الزراعية فى أن تحتل مكانة كبيرة فى متنوع الأسواق الدولية، حيث وصلت إلى أسواق كان من الصعب التفكير فى اقتحامها، وبالفعل تم تحقيق طفرة غير مسبوقة فى الصادرات الزراعية، حيث تجاوز حجمها 5.6 مليون طن لأهم الأسواق العالمية، كما أصبحت مصر الأولى عالمياً فى تصدير الموالح والفراولة المجمدة، وحالياً يتم تصدير أكثر من 350 منتجا زراعيا إلى ما يزيد على 150 دولة حول العالم.

ads

حالة الطقس

booked.net

أسعار العملات

استطلاع رأي

عذرا، لا توجد استطلاعات متاحة في الوقت الراهن.