menuالرئيسية

أبو الغيط يكشف سبب سعي ألمانيا لحل للأزمة الليبية

أكد أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، أن إيطاليا تتصور أن ليبيا قريبة من أراضيها، وأنها قد تكون ممرًا للاجئين والمهاجرين إلى روما عبر البحر الأبيض المتوسط، بخاصة للأشخاص القادمين من أفريقيا، موضحًا أن إيطاليا معرضة لضغوط اقتصادية وسكانية وهجرة لها، وبالتالي لها مصلحة لوقف هذا السيل من المهاجرين عبر ليبيا من خلال حل الأزمة الليبية.

وأضاف “أبو الغيط”، خلال حواره في برنامج “على مسئوليتي”، مع الإعلامي أحمد موسى، على شاشة “صدى البلد”، أن فرنسا على الجانب الآخر لها مصالح في الساحل الأفريقي، وهي منطقة جنوب الصحراء الغربية وتشاد ومالي والنيجر، وهي مناطق تتعرض لتيارات متأسلمة وعمليات عسكرية كبيرة وفرنسا منغمسة وتغوص فيها عسكريا.

وأوضح الأمين العام لجامعة الدول العربية، أن إيطاليا وفرنسا لهما اهتمامات وتنافساتهم الاقتصادية في المنطقة، وبالتالي فإن ألمانيا رأت أن استمرار التنافس الإيطالي الفرنسي في ليبيا سوف يؤدي إلى خدش في الوضع بالاتحاد الأوروبي، “فشافت إن هناك ضرورة عشان تدخل في الأزمة الليبية وتحاول تلم المسألة”.

ads

حالة الطقس

booked.net

أسعار العملات

استطلاع رأي

عذرا، لا توجد استطلاعات متاحة في الوقت الراهن.