menuالرئيسية

مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية يتحدى “كورونا”

بينما أُلغيت أو تأجلت عشرات المناسبات الثقافية والفنية بالعالم بسبب تفشي فيروس كورونا، أطلقت أمس الجمعة الدورة التاسعة من مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية.

ورغم إعلان وزارة الصحة عن اكتشاف 12 حالة إصابة بالفيروس على متن باخرة نيلية كانت متجهة من أسوان إلى الأقصر قبل انطلاق المهرجان، لكن الافتتاح بدأ في موعده المقرر على مسرح مكشوف أقيم في ساحة معبد الأقصر بحضور عدد من الفنانين وصناع السينما المصريين والأفارقة وأحيته فرقة رضا الاستعراضية التي كرمها المهرجان بمناسبة مرور 60 عاما على تأسيسها.

شهد الحفل حضور السيناريست سيد فؤاد، والمخرجة عزة الحسيني مدير المهرجان، والنجم العالمي جيمي جان لوي، والفنان محمود حميدة رئيس شرف المهرجان، والمخرجة والممثلة الأفريقية ميمونة نداي عضو لجنة التحكيم، والفنان مصطفى شعبان عضو لجنة التحكيم، والفنانة زينة.

كما شهد حفل الافتتاح حضور الفنان عمرو عبد الجليل وإلهام شاهين والمخرج شريف مندور والمخرج السنغالي موسى توريه ورانيا يوسف وسلوى محمد علي وعمرو القاضي ورانيا شاهين والمذيعة بوسي شلبي والمخرج خالد جلال، وأسرة الفنان الكبير فريد شوقي منهم زوجته سهير ترك والفنانة رانيا فريد شوقي والمخرجة عبير فريد شوقي، والمخرج عمر عبد العزيز والمنتج محمد العدل وسلوى محمد علي.

بدأ الحفل بتقديم أكثر من عرض فني لفرقة رضا للفنون الشعبية والتي تم تكريمها في الدورة التاسعة للمهرجان بمناسبة مرور 60 عامًا على تأسيسها، وتسلم التكريم المخرج خالد جلال رئيس قطاع الانتاج الثقافي.

كما تحدث الفنان محمود حميدة في كلمته عن قارة أفريقيا وعن شعوبها حيث رحَّب بكل صناع السينما الأفارقة وتواجدهم في مدينة الأقصر والتي تحوي ثلث آثار العالم، ثم صعد السيناريست سيد فؤاد رئيس المهرجان لإلقاء كلمته، التي أكد فيها عشقه للسينما، وسرد الإنجازات التي حققها المهرجان على مدار السنوات الماضية ووصول المهرجان لمرحلة جيدة، وهو يقترب من عقده الأول واكتماله 10 سنوات، بدعم وزارة الثقافة ومحافظة الأقصر، كما وجَّه التحية لكل الداعمين ورعاة المهرجان والقائمين عليه.

وتحدثت المخرجة عزة الحسيني، مدير المهرجان في كلمتها عن مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية الذي أصبح مهرجانا شابا يخاطب كل الشباب، مشيرة إلى أن الدورة الحالية هي خاصة حيث تحمل اسم الفنان الراحل فريد شوقي، كما أشارت إلى البرامج والفعاليات التي تقدم في المهرجان.

ووجَّهت الشكر والتقدير لكل الجهات التي تدعم المهرجان وتقف إلى جواره من أجل إنجاحه وتحقيق أهدافه في التميز والارتقاء ودعم السينما الأفريقية.

وألقى مصطفى عبد القادر نائب محافظ الأقصر، كلمة نيابة عن المحافظ المستشار مصطفى الألهم لارتباطه بجدول أعمال مسبق، والتي رحب فيها بضيوف الأقصر قائلًا: “إنه عندما يلتقي سحر الحضارة المصرية القديمة مع نهر النيل نجد مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، حيث أكد على أهمية نجاح المهرجان وأولوية علاقات مصر بالقارة الأفريقية، فضلًا عما يحققه المهرجان من دعايا وتنشيط للسياحة.

ونيابة عن وزيرة الثقافة القى المخرج خالد جلال رئيس قطاع الانتاج الثقافي، كلمة، حيث نقل تحيات الدكتورة إيناس عبد الدايم لكل ضيوف المهرجان، حيث رحبت بهم في مدينة الاقصر عاصمة التاريخ التي تحتضن مهرجان الاقصر للسينما الافريقية، والذي يعد من اهم المهرجانات في مصر التي تهتم بالسينما الافريقية في اهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي بالشان الافريقي.

وبدأت بعد ذلك تكريمات حفل الافتتاح والتي انطلقت بتكريم فرقة رضا للفنون الشعبية ثم اعقبها تكريم عدد من الفنانين الراحلين الذين يهدي المهرجان دورة هذا العام لأسمائهم، وعلى رأسهم الفنان الكبير فريد شوقي الذي تقام الدورة باسمه، وتسلمت التكريم زوجته سهير ترك وابنتيه الفنانة رانيا فريد شوقي والمخرجة عبير فريد شوقي.

 

ووجهت رانيا الشكر لإدارة المهرجان على تكريم اسم فريد شوقي، وكل جمهوره الذي تعلق بأفلامه، مؤكدة أن فريد شوقي حالة فنية فريدة، وكان مؤسسة كاملة في التمثيل والكتابة والإنتاج، فقد تعايش مع كل الأجيال وكوَّن صداقات مع الأصغر سنا فكان يرى أن الفن رسالة حيث غيَّرت الكثير من أعماله قوانين مثل فيلم جعلوني مجرما وكلمة شرف.

كما أهدى المهرجان الدورة للمخرج الراحل أسامة فوزي وتسلمتها شقيقته عفاف جرجس فوزي وألقى الفنان محمود حميدة كلمة عن أسامه فوزي قائلًا: “أسامة فوزي بالنسبة لي شيء كبير جدا في حياتي وقدمت معه أول 3 افلام في حياته، وهو بالنسبة لي أهم مخرج في حياتي كممثل، والـ3 أفلام كانوا سببا في تطوري كممثل، وكان التفاهم معه سهل جدا، فهو من أكبر مخرجي السينما المصرية وستظل أفلامه باقي”.

وجاء بعد ذلك تكريم الفنانة الراحلة عقيلة راتب وتسلمته حفيدتها جيهان زكي، ثم تكريم المنتج التونسي أحمد بهاء الدين عطية وتسلمه المخرج مختار العجيني.

وتم تكريم الفنانة زينة أيضا، التي أعربت عن سعادتها بالتكريم من مهرجان في بلدها، والذي تعتبره قيمة كبيرة جدًا، وتمنت أن تظل عند حسن ظن جمهورها دائمًا.

كما عبَّرت المخرجة والنجمة الأفريقية ميمونة نيدياي عن سعادتها بتكريمها في مصر بلد الحضارة والتاريخ ومدينة السينما كما كرم الفنان عمرو عبد الجليل الذي وجه الشكر للمهرجان على تكريمه، وكشف أنه التكريم الأول بالنسبة له في حياته.

واختتمت التكريمات بالنجم العالمي جون جان لوي الذي أعرب عن سعادته بتكريمه من المهرجان وبتواجده في مدينة الأقصر.

واختتم حفل الافتتاح بتقديم أسرة فيلم الافتتاح “صندوق الدنيا” والذي يتم عرضه ضمن مسابقة الأفلام الروائية الطويلة، وهم المخرج عماد البهات والفنانة رانيا يوسف والفنان عمرو القاضي والفنان أحمد كمال.

ads