menuالرئيسية

المسلمون يؤدون صلاة العشاء بالجامع الأزهر الشريف

واصل المسلمين التوافد على بيوت الله لأداء الصلوات المفروضة، فى أول أيام فتح المساجد، عقب قرار التعليق بسبب فيروس كورونا، وحرص المصلين على أداء صلاة العشاء جماعة بالجامع الأزهر الشريف.

وشدد الجامع الأزهر، على استمرار الالتزام الكامل بالإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية التي حددتها الجهات الصحية، والضوابط التي وضعتها إدارة الجامع للحفاظ على سلامة المصلين، حيث تم تجهيز الجامع بوضع علامات التباعد الاجتماعي، ووضع ملصقات توضيحية وفق الإرشادات الوقائية الصادرة بهذا الشأن، كما تم تعقيم الجامع بالكامل.
كما شددت إدارة الجامع على ضرورة التزام المصلين بكافة الإجراءات الاحترازية المتبعة، حرصًا منها على سلامتهم، من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.
كما أهابت إدارة الجامع الأزهر بالمصلين ضرورة مراعاة ما يلي:
1-  حضور كل مصلٍّ إلى رحاب الجامع الأزهر متوضئًا؛ حيث سيتم غلق دورات المياه والميضأة الخاصة بالجامع.
2- الدخول عبر البوابات المخصصة للتعقيم.
3- دخول كل مصلٍّ مرتديًا كمامة.
4- إحضار كل مصلٍّ سجادة الصلاة الخاصة به بعد التأكد من تعقيمها جيدًا.
5- الالتزام بالتباعد بين المصلين بحيث لا تقل المسافة بين كل مصلٍّ وآخر عن المتر.
6- عدم المكوث في الجامع بعد أداء الصلاة.
7- عدم التجول في صحن الجامع وأروقته من غير داعٍ.
كما أشارت إدارة الجامع الأزهر إلى أن الأنشطة العلمية والدعوية التي يزاولها الجامع الأزهر الشريف ستظل على توقفها لحين إشعار آخر، داعية المولى -عز وجل- أن يحفظ مصرنا الحبيبة وشعبها من كل مكروه وسوء، وأن يرفع عنا الوباء والبلاء وسائر بلاد المسلمين.
ads

حالة الطقس

booked.net

أسعار العملات

استطلاع رأي

هل تتوقع الالتزام بقرارات الأوقاف بغلق المساجد في رمضان?

جاري التحميل ... جاري التحميل ...