menuالرئيسية

وزير التعليم : الطلاب لن يدرسوا الهيروغليفية كلغة منفصلة

 

علق الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ،  على فكرة ادخال بعض الرموز الهيروغليفية في المناهج الدراسية من العام الدراسي القادم .

حيث قال وزير التربية والتعليم : إن فكرة ادخال رموز الكتابة الهيروغليفية بالفعل موجودة عندنا في إطار عام المناهج الخاصة بنظام التعليم الجديد ، وسيقابلها معانيها باللغة العربية ، مشيراً إلى أن هذه الرموز الهيروغليفية ستكون موجودة بكثرة في كتاب الدراسات الاجتماعية للصف الرابع الابتدائي العام القادم والذي يتم طباعته حاليا.

وأضاف وزير التربية والتعليم : نؤكد أنه لن يتم تدريس الهيروغليفي كلغة منفصلة مثلما ندرس للطلاب اللغة العربية واللغة الانجليزية مثلما فهم البعض ، ولكن فقط سنلقي الضوء على بعض رموز الهيروغليفية في مناهج نظام التعليم الجديد.

وأوضح وزير التربية والتعليم ، أن هذه الفكرة ليست وليدة اللحظة وليست رد فعل على حدث نقل المومياوات الملكية الذي شهدته مصر مؤخرا ، ولكن تقرر تطبيق هذه الفكرة في نظام التعليم الجديد عند وضع المناهج الجديدة ، مؤكداً أنه تم الانتهاء بالفعل من وضع كتاب الصف الرابع الابتدائي بتفاصيله من قبل الحدث المذكور.

وقال : نبني مناهج جديدة للنظام الجديد منذ 4 سنوات ، وبالفعل اتفقنا مع وزارة الاثار من قبل حدث نقل المومياوات ، على زيادة الوعي الاثري والسياحي لدى طلاب المدارس في مناهج نظام التعليم الجديد ، وبالفعل كل الكتب الجديدة بها مفاهيم ومهارات وقيم متعلقة بالسياحة ، وأشكال التراث المصري القديم واخلاقيات التعامل مع المناطق السياحية والسياحة.

وأصدرت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، بيانا رسميا قالت خلاله أن قضية الوعي الأثري والسياحي تأتي في صدارة القضايا التي تهتم بها الوزارة بمراحل التعليم المختلفة، وتتم معالجتها في معظم المواد الدراسية سواء في موضوعات أو أنشطة، حيث يتم تناول المفاهيم والمهارات والقيم المتعلقة بالسياحة والمناطق السياحية والأثرية وكل أشكال التراث المصري القديم، وأيضًا أخلاقيات التعامل مع المناطق السياحية والأثرية بهدف نشر الوعى السياحي والأثري وإكساب الطلاب أخلاقيات السياحة.

وأوضحت الوزارة أن فكرة إدخال رموز الكتابة الهيروغليفية وما يقابلها من معاني باللغة العربية في المناهج تهدف إلى إطلاع الطلاب على تاريخهم القديم بهدف المعرفة ورفع الوعي وإثارة اهتمام الطلاب بالكتابة الهيروغليفية والتي كانت من أهم وسائل التواصل مع الحضارة المصرية القديمة، وليس للحفظ.

وأشارت إلى أن المواد الدراسية كلها تتكامل في دعم تنمية وعي الطلاب الأثري والسياحي وأن خطة تطوير المناهج المستقبلية تتضمن تطورًا واضحًا في تنمية وعي الطلاب الأثري والسياحي من الصف الرابع الذي سيتم تطبيقه العام القادم إلي نهاية المرحلة الثانوية.

ads

حالة الطقس

booked.net

أسعار العملات

استطلاع رأي

عذرا، لا توجد استطلاعات متاحة في الوقت الراهن.